الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1373 - 19 محرم 1441هـ - الموافق 19 أيلول 2019م
رضا الله، الغايةُ الأسمى

التعلل بالإمكاناتمراقباتالدُّعاء قُرآنٌ صَاعِدنُفوسٌ أبِيَّةمراقباتمراقباتعرفان عاشوراءسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

 
 

 

التصنيفات » حقيبة المبلغ
صفات المبلّغ
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

يكون مبلّغ الدين موفّقاً في عمله إذا كان يمتلك الصفات الآتية:
25- المعرفة الكاملة بالموضوع. ﴿قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي28.
26- الإيمان بهدفه كما كان الخضر عليه السلام. ﴿اسْتَطْعَمَا أَهْلَهَا فَأَبَوْا أَن يُضَيِّفُوهُمَا فَوَجَدَا فِيهَا جِدَارًا يُرِيدُ أَنْ يَنقَضَّ فَأَقَامَهُ29
27- تعليم النفس قبل تعليم الآخرين. ﴿وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ30.
28- الإخلاص في التبليغ. ﴿وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ31.
29- الكلام انطلاقاً من العدل ومن دون حبّ وبغض: ﴿وَإِذَا قُلْتُمْ فَاعْدِلُو32.
30- امتلاك سعة الصدر. ﴿وَلاَ يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلّهِ جَمِيعًا هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ33.
31- عدم اليأس من الوعود الإلهيّة. ﴿وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ34.
32- القاطعيّة والشهامة. ﴿الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ35.
33- قبول النقد، لأنّ عدم الإصغاء إلى الحقائق من صفات الكفّار. ﴿وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَ36.
34- المدافع عن المحرومين ﴿وَمَآ أَنَاْ بِطَارِدِ الَّذِينَ آمَنُو37.
35- التوكّل على الله. ﴿إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاء38.
36- المنظّم والدقيق بالوقت. أوصى الإمام عليّ عليه السلام الإمامين الحسن والحسين عليهما السلام: "أوصيكما وجميع ولدي وأهلي ومن بلغه كتابي بتقوى الله ونظم أمركم" 39.
37- التواضع والعفو. ﴿وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ40.
38- النظافة والتطيّب. يقول الإمام الصادق عليه السلام: "كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ينفق على الطيب أكثر ممّا ينفق على الطعام"41.
39- الليونة والحنان واللُّطف. ﴿فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ42.
40- شعبيّ يعيش آلام الناس. ﴿لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ43.
41- يستمع إلى كلام الآخرين ولكن لا يُرَتِّب الأثر على كلّ كلام. ﴿قُلْ أُذُنُ خَيْرٍ لَّكُمْ يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَيُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِينَ44.
42- ذو سابقة صالحة. ﴿يَا صَالِحُ قَدْ كُنتَ فِينَا مَرْجُوًّا قَبْلَ هَذَ45.
43- يعيش حياةً بسيطة لا تكلُّفَ فيها. "كان رسول الله(ص) يحب الركوب على الحمار مؤكفاً، والأكل على الحضيض مع العبيد، ومناولة السائل بيديه"46.

أساليب التبليغ
يمكن الاستفادة في تبليغ الدين من أساليب متعددة. ذكر القرآن الكريم الكثير من هذه الأساليب من جملة ذلك:
44- التذكير بالنِّعم الإلهيّة وبالرحمة الإلهيّة: ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاء وَالْأَرْضِ47.
45- تحريك العواطف. جاء في القرآن الكريم حول تحريك العواطف: ﴿أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتً48.
46- سؤال المخاطب: استفاد القرآن الكريم من هذا الأسلوب مثال ذلك: ﴿فَأَيْنَ تَذْهَبُونَ49. وجاء في مكان آخر: ﴿أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ50.
47- توضيح تاريخ ومصير المتقدّمين. استعان القرآن الكريم بهذا الأسلوب، مثال ذلك: ﴿قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُواْ فِي الأَرْضِ فَانْظُرُواْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذَّبِينَ51.
48- التحذير والتشجيع: يقول الإمام عليّ عليه السلام في هذا الخصوص: "ولا يكوننَّ المحسن والمسيء عندك بمنزلة سواء فإنّ في ذلك تزهيداً لأهل الإحسان في الإحسان وتدريباً لأهل الإساءة على الإساءة"52.
49- التلقين: لَقَّن القرآن الكريم الناس أنكم إذا آمنتم فأنتم الأعلون. ﴿وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ53.
50- التشبيه والتمثيل: ﴿وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ54.
51- الاستعانة بالقصص: ﴿نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْآنَ55.
52- البرهان، الجدل والمناظرة: ﴿ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ56.
53- الحرب الباردة (إيجاد الشك والترديد): كان الكافرون يقولون في مواجهة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: ﴿بَلْ قَالُواْ أَضْغَاثُ أَحْلاَمٍ بَلِ افْتَرَاهُ بَلْ هُوَ شَاعِرٌ فَلْيَأْتِنَا بِآيَةٍ كَمَا أُرْسِلَ الأَوَّلُونَ57. أما جواب القرآن الكريم على هؤلاء: ﴿إِنَّهُ فَكَّرَ وَقَدَّرَ * فَقُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ * ثُمَّ قُتِلَ كَيْفَ قَدَّرَ * ثُمَّ نَظَرَ * ثُمَّ عَبَسَ وَبَسَرَ * ثُمَّ أَدْبَرَ...58.
54- الاستعانة بالفنّ: ﴿فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلًا جَسَدًا لَهُ خُوَارٌ فَقَالُوا هَذَا إِلَهُكُمْ وَإِلَهُ مُوسَى فَنَسِيَ59.
55- المقارنة: ﴿وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ * وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ * وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ60.
56- الإعداد وإيجاد الأرضيّة: يتحدّث القرآن الكريم حول آدم وحوّاء ومنعهما من الاقتراب من الشجرة الفلانية مع أنه سمح لهما الاستفادة من كلّ الثمار والأشجار. ﴿وَيَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ فَكُلاَ مِنْ حَيْثُ شِئْتُمَا وَلاَ تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ61.
57- التعريف بالنماذج الحسنة: ﴿وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْرَأَةَ فِرْعَوْنَ62. ﴿ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَ63.
58- الاستمرار والتكرار: ﴿وَلَقَدْ وَصَّلْنَا لَهُمُ الْقَوْلَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ64.
59- إقامة التعادل بين الدنيا والآخرة ﴿كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحً65.
60- الاستعانة بالأسلوب غير المباشر: ﴿وَإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ66أراد الله تعالى أن يفهم أتباع عيسى بشكل غير مباشر أن اعتقادهم بألوهيّة عيسى عليه السلام وأمّه شِرْك.
61- الاستعانة بالأسلوب التدريجيّ: ﴿وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلً67.
62- الدعوة إلى المشتركات: ﴿قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْاْ إِلَى كَلَمَةٍ سَوَاء بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلاَّ نَعْبُدَ إِلاَّ اللّهَ68.
63- السؤال والجواب: ﴿أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا لَّا يَسْتَوُونَ69.


28- سورة يوسف، الآية: 108.
29- سورة الكهف، الآية: 77.
30- سورة هود، الآية: 88.
31- سورة الشعراء، الآية: 109.
32- سورة الأنعام، الآية: 152.
33- سورة يونس، الآية: 65.
34- سورة يوسف، الآية: 87.
35- سورة الأحزاب، الآية: 39.
36- سورة الأعراف، الآية: 179.
37- سورة هود، الآية: 29.
38- سورة القصص، الآية: 56.
39- نهج البلاغة، فيض الإسلام، الرسالة 47.
40- سورة الشعراء، الآية: 215.
41- بحار الأنوار، طبعة بيروت (مؤسسة الوفاء)، ج16، ص248.
42- سورة آل عمران، الآية: 159.
43- سورة التوبة، الآية: 128.
44- سورة التوبة، الآية: 61.
45- سورة هود، الآية: 62.
46- بحار الأنوار، ج16، ص238.
47- سورة فاطر، الآية: 3.
48- سورة الحجرات، الآية: 12.
49- سورة التكوير، الآية: 26.
50- سورة النمل، الآية: 60.
51- سورة آل عمران، الآية: 137.
52- نهج البلاغة، فيض الإسلام، الرسالة 53، ص988.
53- سورة آل عمران، الآية: 139.
54- سورة الحشر، الآية: 21.
55- سورة يوسف، الآية: 3.
56- سورة النحل، الآية: 125.
57- سورة الأنبياء، الآية: 5.
58- سورة المدثر، الآيات: 18 - 23.
59- سورة طه، الآية: 88.
60- سورة فاطر، الآيات: 19 - 21.
61- سورة الأعراف، الآية: 19.
62- سورة التحريم، الآية: 11.
63- سورة التحريم، الآية: 10.
64- سورة القصص، الآية: 51.
65- سورة المؤمنون، الآية: 51.
66- سورة المائدة، الآية: 116.
67- سورة الفرقان، الآية: 32.
68- سورة آل عمران، الآية: 64.
69- سورة السجدة، الآية: 18.

05-07-2016 | 14-32 د | 1110 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net