الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1299- 02 شعبان 1439 هـ - الموافق 19 نيسان 2018م
في استقبالِ شهر شعبان

مواسم التبليغخصائص المبلّغ (28) معرفة الزمان والمكانحســــــــــينٌ منـّــــــــيمراقباتكلمة الإمام الخامنئيّ في لقائه الناشئة والشباب المشاركين في قوافل «السائرون على طريق النور»مراحل الإعداد والاصطفاء بين مريم والزهراء عليهما السلامأهمُّ الأشياء لطالبِ القُرْبِ، الجدُّ في تَرك المعصية
من نحن
 
 

 

التصنيفات » زاد المبلّغ » زاد المبلّغ في شهر الله

المحاضرة السادسة: النفس الأمّارة

تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

الهدف: التنبيه الى ضرورة مراقبة النفس ومحاسبتها، وأنّ الغفلة عنها تخرجها عن مسار الطاعة الى الإنحراف والضياع.

تصدير الموضوع
"لكن خطيئة عرضت وسوّلت لي نفسي وغلبني هواي وأعانني عليها شقوتي وغرّني سترك المرخى علي".

المدخل
إنّ الفلاح والخسران في الآخرة مرهونان بتزكية النفس ومراقبتها أو تركها ونسيانها، قال تعالى: ﴿قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا1، تماماً كعمليّة قيادة السيّارة مثلاً، فإنّ عدم التقيّد بضوابط السلامة والعلامات والإشارات يؤدي الى الهلاك، وأنّ مراعاة هذه الأمور يبقي الإنسان سالماً.

محاور الموضوع

تعريف النفس الأمارة
ممّا ورد في مناجاة الشّاكين: إلهي إليك أشكو نفساً بالسوء أمّارة، وإلى الخطيئة مبادرة، وبمعاصيك مولعة، ولسخطك متعرّضة، تسلك بي مسالك المهالك، وتجعلني عندك أهون هالك، كثيرة العلل طويلة الأمل، إن مسّها الشرّ تجزع، وإن مسّها الخير تمنع، ميّالة إلى اللعب واللهو، مملوءة بالغفلة والسهو، تُسرع بي الى الحوبة (الإثم)، وتسوّفني بالتوبة2 .

سبل تهذيب النفس
1- أداء الحقّ الإلهيّ: أي توجه النفس إلى خالقها مقرّةً بالعبودية له مؤديةً ما عليها من واجبات وفرائض، عن الإمام علي عليه السلام: "طوبى لنفس أدّت إلى ربّها فرضها"3.
2- الإعراض عن الدنيا: فلا يعطي لنفسه ما تشتهيه من الدنيا غافلاً عن آخرته، عن الإمام علي عليه السلام: "لبئس المتجر أن ترى الدنيا لنفسك ثمنا"4.
3 ترك الذنوب: عن الإمام علي عليه السلام: "ترك الخطيئة أيسر من طلب التوبة، وكم من شهوة ساعة أورثت حزناً طويلا"5.
4-ورع واجتهاد وعفّة وسداد: ويحدّد أمير المؤمنين عليه السلام المطلوب من عامّة الناس على مستوى تربية النفس إذ لا يمكن أن نرقى إلى ما وصل إليه الإمام علي عليه السلام، فيقول: "ألا وإنّكم لا تقدرون على ذلك، لكن أعينوني بورع واجتهاد وعفّة وسداد"6.

بركات تهذيب النفس
1-الأمن يوم القيامة: عن أمير المؤمنين عليه السلام: "إنّما هي نفسي أروّضها بالتقوى، لتأتي آمنة يوم الفزع الأكبر وتثبت على جوانب المزلق"7.
2- الفلاح والفوز في الآخرة: يقول الله تعالى: ﴿قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا8.
3- القدرة على تربية الآخرين وتزكيتهم: ورد في مضامين بعض الروايات أنّ نفسك التي بين جنبيك فإن قدرت عليها فأنت على غيرها أقدر وإن عجزت عنها فأنت على غيرها أعجز.
جسّد أمير المؤمنين عليه السلام المثل الأعلى في تزكية النفس، إذ قال: "لأروّضن نفسي رياضة تهشّ معها إلى القرص إذا قدرت عليه مطعوماً، وتقنع بالملح مأدوماً"9.

*زاد المبلغ في شهر الله، نشر جمعية المعارف الاسلامي الثقافية، ط1، 2009م-1430هـ، ص27-30.



1- الشمس، 9-10.
2- ميزان الحكمة، الريشهري، ج4، ص3325.
3- نهج البلاغة، ج3، ص 75.
4- عيون الحكم والمواعظ، ص404.
5- الكافي، ج2، ص451.
6- نهج البلاغة، ج3، ص70
7- نهج البلاغة، ج3، ص70
8- الشمس، 9.
9- نهج البلاغة، ج3، ص 75.

13-03-2010 | 13-17 د | 1713 قراءة

الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net