الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1372 - 12 محرم 1441هـ - الموافق 12 أيلول 2019م
أثر التوحيد في مواجهة البلاء

نُفوسٌ أبِيَّةالإنكفاء عن التبليغ بسبب الدراسةمراقبات

العدد 1371 - 05 محرم 1441هـ - الموافق 05 أيلول 2019م
اجتناب النزعة الدّنيويّة، درس من دروس عاشوراء

التحجّرمراقباتعرفان عاشوراءسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

 
 

 

التصنيفات » منبر المسجد » على طريق المحراب
أحيوا يوم القدس
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق



مما قاله الإمام الخميني قدس سره: " يوم القدس يوم إحياء الإسلام" قد نرى للوهلة الأولى أن مراده قدس سره المبالغة في الحض على احياء هذا اليوم والمشاركة في مراسمه.

ولكن لما قالت الأيام كلمتها بعد هذا الزمن المتطاول، يظهر ان أنفاس الإمام المقدس خطت في وعي الأمة قاعدة وسنة، فبعدما عشنا وما نعيش من حوادث، وقلاقل، وحروب ومؤامرات ونشهده من حملات غزو وعقول وعواطف أبناء الأمة لضرب الوعي عندهم، حيث ثمة حركة دؤوبة من قبل أعداء الأمة الخارجين وطواغيتها الداخليّين تريد أن تغيِّر الأعداء وتقلب الأدوار والصور ليصبح العدو صديقاً والصديق عدواً، وهناك جهد لا يكل لتحديد أهداف جديدة للأفراد والشعوب بعيدة عن الواقع والحق والحقيقة.
فالهدف أن نقبل ونتعايش ونرضى بل أن نصبح عبيداً عند المستكبر الأمريكي وأن تذوب في وعينا وتنمحى من ثقافتنا وسلوكياتنا العداوة للكيان الغاصب لفلسطين، المطلوب أن نمسخ في وعينا وثقافتنا رؤانا وأحلامنا.

والعجيب أن من خطط لهذا المسخ وهذا الانقلاب أراد للأمة أن تستبدل بعداوة الصهيوني ودولته عداوة دولة الإمام الخميني قدس سره، فعبارة الإمام الخميني قدس سره جاءت لتقول حافظوا على رفض ما يراد له أن يكون واقعاً بجعل القدس عاصمة للدولة الغاصبة، وأكِدوا هويتها الإسلامية وأحيوا هذه الهوية للقدس بإحياء يوم القدس وحافظوا على عدائكم للكيان الغاصب والمدنِّس لبيت المقدس حتى لا ينتقل العداء والحرب إلى داخل الأمة فتكون النتيجة " فتفشلوا وتذهب ريحكم".

فإحياء يوم القدس هو مرابطة للأمة وأبناء الأمّة عند قضيتها المركزية وخارج خيوط العنكبوت التي يراد لها أن تكبل الوعي والعقل وتعدمهما.

فتعالوا لنحي يوم القدس بأبهى وأقوى مظاهر الإحياء وليمت الأعداء بغيظهم وليقولوا عنا ما هم معتادون.

14-08-2013 | 09-53 د | 950 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net