الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1364 - 15 ذو القعدة 1440 هـ - الموافق 18 تموز 2019م
المؤمن من أمِنَهُ الناس

المؤمنون بظهور الإمام المهديّ لا يصابون باليأس إحذر النفس الأمّارة بالسّوءكلمة الإمام الخامنئي في لقائه مسؤولي النظام وسفراء البلدان الإسلامية بمناسبة عيد الفطر السعيدسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

العدد 1344 - 22 جمادى الآخرة 1440 هـ - الموافق 28 شباط 2019م
حرمة شرب الخمر وعواقبه

طوبى لهؤلاء!مراقباتوسراجًا منيرًا

 
 

 

التصنيفات » حقيبة المبلغ
قبس من فضائل الإمام الحسين عليه السلام-ح3
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

الإمام الحسين عليه السلام خازن وحي الله

ذكرت العديد من الأحاديث القدسية التي تتحدث حول الإمام الحسين عليه السلام تمّ جمعها في كتاب العوالم، جاء في أحد هذه الأحاديث: "وجعلت حسيناً خازن وحيي وأكرمته بالشهادة وختمت له بالسعادة، فهو أفضل من استشهد وأرفع الشهداء درجة وجعلت كلمتي التامة معه وحجتي البالغة عنده بعترته أثيب وأعاقب"1.

مظهر صفات الأنبياء

الإمام الحسين عليه السلام هو الإنسان الكامل وهو مظهر صفات الله وصفات أنبياءه العظام. وفيما يلي نشير إلى بعض ذلك.

الإمام عليه السلام كالأنبياء في مسألة هداية الناس

جاء في القرآن الكريم حول أنبياء الله: ﴿وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَ2 وجاء في حديث عن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم قال: "إن الحسين... مصباح الهدى وسفينة النجاة"3.

الإمام عليه السلام كالأنبياء لا يخشى أحداً إلا الله

جاء في القرآن الكريم حول الأنبياء: ﴿الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَداً إِلَّا اللَّهَ4، يقول الإمام الحسين عليه السلام: "لو لم يكن في الدنيا ملجأٌ ولا مأوى لما بايعت يزيد بن معاوية"5.

ويقول حول يزيد بن معاوية(لع): "يزيد رجل شارب الخمر، قاتل النفس المحترمة، معلن بالفسق ومثلي لا يبايع مثله"6.

الخوف عند الإمام الحسين عليه السلام ذو قيمة رفيعة لأنه خوف من الله تعالى فقط لا من أيّ أحدٍ غيره، يقول الإمام عليه السلام في دعاء عرفة: "اللهم اجعلني أخشاك كأني أراك".

الإمام الحسين عليه السلام كالأنبياء في مسألة الجهاد والشهادة

يقول الله تعالى في القرآن الكريم: ﴿وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ7 وقد لُقب الإمام الحسين عليه السلام بسيد الشهداء وكان يُعرف الحمزة بهذا الاسم إلى ما قبل حادثة عاشوراء.

الإمام عليه السلام كالأنبياء في مسألة التوكل على الله تعالى

جاء في القرآن الكريم على لسان الأنبياء: ﴿وَمَا لَنَا أَلاَّ نَتَوَكَّلَ عَلَى اللّهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَ8 وجاء في عبارة مشهورة عن الإمام الحسين عليه السلام: "اللهم أنت ثقتي".

الإمام عليه السلام كالأنبياء في مسألة الصبر

جاء في القرآن الكريم حول الأنبياء: ﴿كُلٌّ مِّنَ الصَّابِرِينَ9. وقال الإمام الحسين عليه السلام: "صبر على بلائك".

الإمام الحسين عليه السلام كالأنبياء في إحياء مسألة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

يقول الله تعالى: ﴿وَيَقْتُلُونَ الِّذِينَ يَأْمُرُونَ بِالْقِسْطِ مِنَ النَّاسِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ10 وتعتبر هذه الفريضة من أبرز أهداف ثورة عاشوراء، يقول الإمام عليه السلام: "أريد أن آمر بالمعروف وأنهى عن المنكر"11.

الإمام عليه السلام كالأنبياء في وجوده على رأس المعارضين للطاغوت

يقول الله تعالى حول الأنبياء: ﴿وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولاً أَنِ اعْبُدُواْ اللّهَ وَاجْتَنِبُواْ الطَّاغُوتَ12. والإمام الحسين عليه السلام لم يهادن ولم يبايع الطاغوت في زمانه وقال: "مثلي لا يبايع مثله"13.

الإمام عليه السلام كالأنبياء على مستوى تعليم الناس وتربيتهم ودفعهم نحو التزكية وإخراجهم من وادي الجهل والضلال. يقول الله تعالى في القرآن الكريم: ﴿هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ14 ونقرأ في زيارة الأربعين: "وبذل مهجته فيك ليستنقذ عبادك من الجهالة وحيرة الضلالة"15.

* مجلة مبلغان


1- أصول الكافي، ج2، ص472، الحديث 3.
2- سورة الأنبياء، الآية: 73.
3- بحار الأنوار، ج36، ص205.
4- سورة الأحزاب، الآية: 39.
5- مقتل العوالم، ص54.
6- بحار الأنوار، ج44، ص325.
7- سورة آل عمران، الآية: 146.
8- سورة إبراهيم، الآية: 12.
9- سورة الأنبياء، الآية: 85.
10- سورة آل عمران، الآية: 21.
11- حياة الحسين، ج2، ص264.
12- سورة النحل، الآية: 36.
13- موسوعة كلمات الإمام الحسين.
14- سورة الجمعة، الآية: 2.
15- مفاتيح الجنان، زيارة الأربعين.

28-11-2013 | 14-09 د | 1222 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net