الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1385 - 15 ربيع الثاني 1441هـ - الموافق 12 كانون الأول 2019م
مفهوم السعادة في الإسلام

عبدٌ رَحِمَهُ اللهروحيّة السير على الصراط سؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

العدد 1344 - 22 جمادى الآخرة 1440 هـ - الموافق 28 شباط 2019م
حرمة شرب الخمر وعواقبه

طوبى لهؤلاء!مراقباتوسراجًا منيرًاالحياة الدنيا

 
 

 

التصنيفات » منبر المسجد » حديث سهرة
إياك أن تخدع عن دار القرار
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

بسم الله الرحمن الرحيم



لم تتكلم الكتب السماوية ولم يتكلم أنبياء الله (ع) في شئ مثلما تكلموا في موضوع الآخرة، ولذلك نجد القرآن على سبيل المثال مشحون بالآيات التي توصّف وتبين حقيقة قيام الساعة وحشر الناس وتفاصيل الجنة والنار.

 وإنما أعطيت الآخرة هذا الاهتمام على لسان رسل السماء فلأجل كونها محشر ومقر الانسان الأبدي والنهائي، ولذلك كان لابد من اعطاء صورة واضحة للإنسان عن مصيره، وحتى لا يقول بعد انتقاله للآخرة ومواجهته لمصيره هناك أن أحدا لم يخبره عن ذلك.. فلله الحجة البالغة..

وبين يدينا في هذا النص مجموعة من الروايات والوصايا الرائعة حول الآخرة التي هي هدية الباري ورسله الكرام إلى البشرية لتكون نورا لهم في طريقهم إلى عالم الخلود..
 
الكشف عن بعض الفروقات بين الدنيا والآخرة:

 - قال الإمام علي (عليه السلام): ألا أيها الناس!  إنما الدنيا عرض حاضر يأكل منها البر والفاجر، وإن الآخرة وعد صادق يحكم فيها ملك قادر1.
 - وعنه (عليه السلام): أحوال الدنيا تتبع الاتفاق، وأحوال الآخرة تتبع الاستحقاق2.
 - وعنه (عليه السلام): إن الدنيا قد أدبرت وآذنت بوداع، وإن الآخرة قد أقبلت وأشرفت باطلاع، وإن المضمار اليوم، وغدا السباق3.
 - وعنه (عليه السلام): من حرص على الآخرة ملك، من حرص على الدنيا هلك4.
 - وعنه (عليه السلام): الدنيا منية الأشقياء، الآخرة فوز السعداء5.
 - وعنه (عليه السلام): اجعل لآخرتك من دنياك نصيبا6.
 - وعنه (عليه السلام): اشغلوا أنفسكم من أمر الآخرة بما لابد لكم منه7.
 - وعنه (عليه السلام): عليك بالآخرة تأتك الدنيا صاغرة8.
 - وعنه (عليه السلام): إن اليوم عمل ولا حساب، وغدا حساب ولا عمل9.
 - وعنه (عليه السلام): استعدوا ليوم تشخص فيه الأبصار، وتتدله لهوله العقول، وتتبلد البصائر10.
 - وعنه (عليه السلام): إن الدنيا منقطعة عنك والآخرة قريبة منك11.
- وعنه (عليه السلام): إنكم إلى الآخرة صائرون وعلى الله معروضون12.
 
 الكشف عن أن ما في الآخرة أعظم وأكبر مما في الدنيا:

يقول تعالى:  (انظر كيف فضلنا بعضهم على بعض وللآخرة أكبر درجات وأكبر تفضيلا)13.
ويقول تعالى أيضاً: (فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون)14.
 - قال الإمام علي (عليه السلام): وكل شئ من الدنيا سماعه أعظم من عيانه، وكل شئ من الآخرة عيانه أعظم من سماعه، فليكفكم من العيان السماع، ومن الغيب الخبر15.
 - قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): من تعزى عن الدنيا بثواب الآخرة فقد تعزى عن حقير بخطير، وأعظم من ذلك من عد فائتة سلامة نالها، وغنيمة أعين عليها16.
 - وقال الإمام علي (عليه السلام): ما المغرور الذي ظفر من الدنيا بأعلى همته كالآخر الذي ظفر من الآخرة بأدنى سهمته17.
 
الكشف عن أن دار الآخرة دار القرار والاستقرار النهائي:

يقول تعالى: (يا قوم إنما هذه الحياة الدنيا متاع وإن الآخرة هي دار القرار)18.
 - وقال الإمام علي (عليه السلام): من عمر دار إقامته فهو العاقل19.
 - وعنه (عليه السلام): الآخرة أبد20.
 - وعنه (عليه السلام): الآخرة دار مستقركم فجهزوا إليها ما يبقى لكم21.
 - وعنه (عليه السلام): فاجعلوا اجتهادكم فيها التزود من يومها القصير، ليوم الآخرة الطويل، فإنها دار عمل، والآخرة دار القرار والجزاء22.
 - عنه (عليه السلام): إنما الدنيا دار مجاز، والآخرة دار قرار، فخذوا من ممركم لمقركم23.
 - عنه (عليه السلام): إياك أن تخدع عن دار القرار24.
 - عنه (عليه السلام): غاية الآخرة البقاء25.
 - عنه (عليه السلام): لكل شئ من الآخرة خلود وبقاء26.
 - عنه (عليه السلام): من سعى لدار إقامته خلص عمله وكثر وجله27.


1- كنز العمال: 44225.
2- غرر الحكم: 2036.
3- كنز العمال: 44225.
4- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
5- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
6- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
7- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
8- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
9- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
10- غرر الحكم: (8441 - 8442)، (694 - 695)، 2429، 2558، 6080، 11000، 2573.
11- نهج البلاغة: الكتاب 32.
12- غرر الحكم: 3821.
13- الإسراء: 21.
14- السجدة: 17.
15- نهج البلاغة: الخطبة 114.
16- مستدرك الوسائل: 2 / 480 / 2513.
17- نهج البلاغة: الحكمة 370.
18- غافر: 39.
19- غرر الحكم: 8298، 4، 2050.
20- غرر الحكم: 8298، 4، 2050.
21- غرر الحكم: 8298، 4، 2050.
22- نهج السعادة: 3 / 150.
23- نهج البلاغة: الخطبة 203.
24- غرر الحكم: 2734، 6353، 7298، 8599.
25- غرر الحكم: 2734، 6353، 7298، 8599.
26- غرر الحكم: 2734، 6353، 7298، 8599.
27- غرر الحكم: 2734، 6353، 7298، 8599.

12-09-2014 | 14-38 د | 1017 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net