الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1373 - 19 محرم 1441هـ - الموافق 19 أيلول 2019م
رضا الله، الغايةُ الأسمى

التعلل بالإمكاناتمراقباتالدُّعاء قُرآنٌ صَاعِدنُفوسٌ أبِيَّةمراقباتمراقباتعرفان عاشوراءسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

 
 

 

التصنيفات » قدوة المبلغين
تواضع الميرزا محمد تقي الشيرازي رحمه الله ومرتبته العلمية
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

كان للميرزا محمد تقي الشيرازي رحمه الله شغلٌ مع احد طلابه, ويريد إيصال مبلغ من الحقوق الشرعية له, فجاء إلى باب داره وبقي منتظراً عند باب الدار إلى الغروب حتى خرج ذلك التلميذ فأعطاه المال. فسأله التلميذ: ولماذا انتظرت هكذا ولم تقرع الباب؟ فقال الميرزا: لقد كنت أعلم انك ستخرج من المنزل آخر الأمر, ولذا لم أرغب في إزعاجك. وهذا هو الميرزا الذي لا يعلم أن أحدا من الشيعة يصل إلى درجته في الجدل.

يقول السيد حسين ألقمي رحمه الله: إذا ادعى شخص بأنه صاحب الزمان عليه السلام فإننا نقول له: اذهب إلى الميرزا محمد تقي الشيرازي وباحثه في الأصول فإذا تغلبت عليه عندئذ نصدقك. وكتاباته الشخصية دالة على صحة هذا الموضوع.

ما الذي حدث؟ وكأن العلم قد رحل من بلاد الشيعة! لماذا لا نحترم ونعظم علماءنا, ولم ابتُلينا بفقدان وجودهم بين ظهرانينا؟!


* في مدرسة آية الله الشيخ بهجت المقدس

25-08-2015 | 08-31 د | 800 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net