الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1372 - 12 محرم 1441هـ - الموافق 12 أيلول 2019م
أثر التوحيد في مواجهة البلاء

نُفوسٌ أبِيَّةالإنكفاء عن التبليغ بسبب الدراسةمراقبات

العدد 1371 - 05 محرم 1441هـ - الموافق 05 أيلول 2019م
اجتناب النزعة الدّنيويّة، درس من دروس عاشوراء

التحجّرمراقباتعرفان عاشوراءسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

 
 

 

التصنيفات » حقيبة المبلغ
القرآن والتبليغ
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

إشارة:
المقال الذي بين أيدينا، خلاصة كتاب "القرآن والتبليغ"لمؤلفه حجة الإسلام والمسلمين الشيخ محسن قراءتي. وقد تمّ خلاصة أهمّ مطالب الكتاب مع بعض التغيير الطفيف. سنشير في المقال إلى موقع التبليغ، آداب التبليغ، صفات المبلغ، أساليب التبليغ ووظائف المبلّغ.

دائرة التبليغ:
يجب الشروع في التبليغ من النفس ﴿وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ * وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ * وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ1. ثم ينتقل التبليغ إلى العائلة ﴿يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ...2وفي المرحلة الثالثة يرتفع التبليغ ليصل إلى الأقارب ﴿وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ3وفي النهاية يجب أن يصل التبليغ إلى أهل المدينة ﴿وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَ4.

ضرورة التبليغ:
1- يمكن ومن خلال التبليغ إبطال مؤامرات الشياطين وأصحاب الجشع والطمع.
2- التبليغ جزء من مسألة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؛ جاء في القرآن الكريم: ﴿وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ5.
3- عدم الاهتمام والالتفات إلى مسألة التبليغ يؤدي إلى الغضب الإلهيّ. ﴿لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُودَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ * كَانُواْ لاَ يَتَنَاهَوْنَ عَن مُّنكَرٍ فَعَلُوهُ لَبِئْسَ مَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ6.

ثواب التبليغ:
4- ثواب التبليغ أكبر من الدنيا وممّا يتعلّق بها. يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم : "لئن يهدي الله بك رجلاً خيرٌ لك من الدنيا وما فيها"7.
5- استغفار كافّة الموجودات: يقول الإمام الصادق عليه السلام:" معلِّم الخير تستغفر له دوابُّ الأرض وحيتان البحر وكلّ صغير وكبير في أرض الله وسمائه"8.
6- ثواب عتق رقبة: يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم :"وادع الناس إلى الإسلام واعلم أنّ لك بكلّ من أجابك عتق رقبة من وُلد يعقوب"9.

زمان التبليغ ومكانُه:
7- المسجد هو أفضل أماكن التبليغ. يخاطب الإمام الصادق عليه السلام أبان بن تغلب:" اجلس في المسجد وافت الناس"10.
8- يجب أن يقوم الشخص بالتبليغ في الزمان المناسب له وإلّا فلن يصل إلى نتيجة مطلوبة. يقول الإمام عليّ عليه السلام:" مُجتني الثمرة لغير وقت إيناعها كالزارع بغير أرضه".

أدوات التبليغ:
9- يجب إقامة علاقة مع المخاطب إذا أردنا إيصال خطابنا إليه ولعلّ أفضل وسيلة الخطاب "القلم": و"الكلام". ﴿ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ11. يقول الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم: "إذا كان يوم القيامة وُزن مداد العلماء بدماء الشهداء فيرجح مداد العلماء على دماء الشهداء"12.

آداب القلم والكلام:
10- بما أنّ الله هو المؤثّر الحقيقي، لذلك يجب شروع الكلام باسمه. ﴿اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ13.
11- كل كلام لا يبدأ باسم الله فهو ناقص. يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: "كلّ أمر ذي بال لم يُبدأ فيه باسم الله فهو أبتر"14.
12- كلام الإنسان لا يخلو من الخطأ عادة إلّا إذا كان هذا الإنسان معصوماً ومتَّصلاً بالوحي. ﴿فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ15.

وكلام المبلّغ يجب أن يكون:
13- كلام حقّ، لأنّ الدين نزل بالحقّ. سُئل الإمام زين العابدين عليه السلام عن شرائع الدين فأجاب: "قول الحقّ والحكم بالعدل والوفاء بالعهد"16.
14- الطاهر والطيّب ﴿وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَى صِرَاطِ الْحَمِيدِ17.
15- الهادي الذي يخرج الناس من الظلمات إلى النور ﴿كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ18.
16- المنطقيّ والبرهانيّ: ﴿قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ19.
17- المحسوب بشكل جيّد. ﴿الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجَ20.
18- الذي يكون في سبيل رشد المخاطب وكماله وتعاليه. ﴿يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدً21.
19- الممزوج بالبشارة والتشجيع. ويمكن ملاحظة نموذج عن البشارة في الآية الآتية: ﴿إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَآتَوُاْ الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ22.
20- المترافق مع الموعظة والتحذير. ﴿إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِآيَاتِ اللّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَاللّهُ عَزِيزٌ ذُو انتِقَامٍ23.
21- المناسب لمقتضى حال المخاطب. يقول الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم: "إنّا معاشر الأنبياء أُمرنا أن نكلّم الناس على قدر عقولهم"24.
22- البليغ والمتين: ﴿وَقُل لَّهُمْ فِي أَنفُسِهِمْ قَوْلاً بَلِيغً25.
23- الهادئ واللّين. ﴿اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى * فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى26.
24- المفيد والمختصر قال عليه السلام: "من محا طرائف حكمته بفضول كلامه فكأنّما أعان هواه على هدم عقله"27.


1- سورة المدثر، الآيات: 3 ـ 5.
2- سورة الأحزاب، الآية: 59.
3- سورة الشعراء، الآية: 214.
4- سورة الأنعام، الآية: 92.
5- سورة آل عمران، الآية: 104.
6- سورة المائدة، الآيتان: 78 ـ 79.
7- بحار الأنوار، ج1، ص184.
8- المصدر نفسه، ج2، ص17.
9- وسائل الشيعة، ج11، ص398.
10- منتهى الآمال، ج2، ص166.
11- سورة القلم، الآية: 1.
12- بحار الأنوار، ج2، ص16.
13- سورة العلق، الآية: 1.
14- تفسير الميزان، ج1، ص16.
15- سورة الزخرف، الآية: 43.
16- ميزان الحكمة، ج5، ص50.
17- سورة الحج، الآية: 24.
18- سورة إبراهيم، الآية: 1.
19- سورة النمل، الآية: 64.
20- سورة الكهف، الآية: 1.
21- سورة الجن، الآية: 2.
22- سورة البقرة، الآية: 277.
23- سورة آل عمران، الآية: 4.
24- ترجمة أصول الكافي، ج1، ص27.
25- سورة النساء، الآية: 63.
26- سورة طه، الآيتان: 43 ـ 44.
27- أصول الكافي، ج1، ص17.

01-07-2016 | 10-16 د | 913 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net