الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1373 - 19 محرم 1441هـ - الموافق 19 أيلول 2019م
رضا الله، الغايةُ الأسمى

التعلل بالإمكاناتمراقباتالدُّعاء قُرآنٌ صَاعِدنُفوسٌ أبِيَّةمراقباتمراقباتعرفان عاشوراءسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

 
 

 

التصنيفات » قدوة المبلغين
علينا بالدعاء للتوفيق في تحصيل حال الدعاء
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

إذا اجتمعت شروط الدعاء تكون استجابته حتمية، وطبعاً فالاستجابة ليست بمعنى أننا نرى النتيجة فوراً بمجرد الدعاء كما جرى للسيد ابن طاووس حين دعا على حاكم ظالم في حرم أمير المؤمنين عليه السلام وفهم هناك استجابة دعاءه فأُخبر ان هذا الظالم سيموت بعد ثلاثة ايام, بل تكون الاستجابة احياناً بعد الدعاء الخاص الخالص والمخلص الذي يكون الجزء الاخير من العلة التامة.

ان علينا ان ندعوا لكي يحصل لنا توفيق حال الدعاء. ولا ينبغي ترك الدعاء والتوسل عند الابتلاءات ومن اجل رفع البلاء.

واذا لم ندع فهل نستطيع ادارة الدنيا؟ واذا تركنا الدعاء فهل سيكون المال والمنال سائغاً ولذيذا؟ واذا لم ندع ليزول البلاء وبقي فهل نعلم ما الذي سينزل على روؤسنا؟


في مدرسة آية الله الشيخ بهجت المقدس

09-09-2016 | 10-50 د | 906 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net