الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1278 - 04 ربيع الأول 1439هـ - الموافق 23 تشرين الثاني 2017 م
الشّهادة والإمامة

كلمة سماحة الإمام الخامنئي لدى لقاء العاملين على إقامة مؤتمر تكريم السيّد مصطفى الخمينيمسؤولية أئمّة الجمع الصّعبة والمهمّةخصائص المبلّغ (7)مراقباترضى الله عزّ وجلّمراحل الإعداد والاصطفاء بين مريم والزهراء عليهما السلامأهمُّ الأشياء لطالبِ القُرْبِ، الجدُّ في تَرك المعصية
من نحن
 
 

 

التصنيفات » شعراء أدب الطف » القرن الثالث
الشيخ موسى الكاظمي الأسدي
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

القرن الثالث عشر

الشيخ موسى بن جعفر بن محمود الكاظمي الاسدي من شعراء أهل البيت عليهم السلام وشعره ذكره ولده الشيخ محمد علي في كتابه (حزن المؤمنين في مصائب آل ياسين) طبع بمبى ، ألفه للسلطان أمجد علي شاه ، وفرغ من تأليفه سنة 1255 هـ ومما أورده من شعر أبيه قصيدة أولها:
 

وحزني عليهم مستمر مدى العمر

 مصاب فتى أودت به أسهم الكفر

 كؤس المنايا من صوارمها البتر

 ولا حرمة الكرار والبضعة الطهر

مـصابي بآل الله باق الى الحشر

وتـزداد أشـجاني بـهم متذكرا

لـقد جـرعته بـالطفوف أمـية

ولـم تـرع يالله حـرمة احـمد


ومنها

 وأدمعها كالسيل من عينها تجري

 ويتـرك شلوا بالعـراء بلا قبـر

وزينب تبكي ثم تندب جدها

أيقتل ظلما غوثنا ومـلاذنا


وقال في مطلع قصيدة أخرى في رثاء أبي الفضل العباس حامل راية الحسين عليه السلام:على العباس يا عين اسعديني عزيز السبط مقطوع اليمين


*ادب الطف ـ الجزء السابع 302

08-03-2011 | 06-10 د | 857 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net