الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1381 - 16 ربيع الأول 1441هـ - الموافق 14 تشرين الثاني 2019م
النبيّ محمّد (صلّى الله عليه وآله) القائد العالميّ

مراقباتالزهد ومواساة الناسرَحمةً لِلْعَالَمِينَوصيّة الإمام الحسن العسكري عليه السلاممراقباتسؤالُ الخيرِ من اللهِ مراقبات

العدد 1344 - 22 جمادى الآخرة 1440 هـ - الموافق 28 شباط 2019م
حرمة شرب الخمر وعواقبه

طوبى لهؤلاء!

 
 

 

التصنيفات » شعراء أدب الطف » القرن الرابع عشر
الشيخ علي سبيتي
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

الشيخ علي السبيتي هو ابن الشيخ محمد بن احمد بن ابراهيم ابن علي بن يوسف العاملي الكفراوي. والكفراوي نسبة الى كفري بفتح الكاف وسكون الفاء بعدها راء مهملة مقصورة ـ من قرى جبل عامل وعمل صور.

ولد في كفرى في الخامس والعشرين من ذي الحجة سنة 1236 وتوفي بها ليلة الجمعة مستهل رجب سنة 1303، عالم فاضل ثقة ثبت صالح زاهد, نحوي بياني لغوي، شاعر كاتب مؤرخ، مصارح بالحق غير مداهن قال لاسيد الامين في الاعيان ج 42/19 رأيناه فشاهدنا فيه الزهد والتقوى والصلاح والمجاهرة بالحق وكان حسن النادرة ظريف المعاشرة, قرأ على علماء جبل عامل وكان مشهورا بعلم اللغة والبيان والنحو والتاريخ. ذكره صاحب جواهر الحكم فقال:

كان شيخا ورعا تقيا بارا صدوقا يحب الخير ويفعله الى آخر ما قال. له من المؤلفات (الجوهر المجرد في شرح قصيدة علي بك الاسعد). يحتوي على كثير من تاريخ جبل عامل وترجمة جملة من علمائه المتأخرين, سمعنا به ولم نره, وكتاب شرح ميمية أبي فراس, ورسالة في رد فتوى الشيخ نوح الذي حلل فيها دماء الشيعة وأموالهم, وكتاب الكنوز في النحو لم يتم واليواقيت في البيان, وكتاب الرد على البطريرك مكسيموس, ورسالة في الرد على رسالة أبي حيان التوحيدي رواها أبو حامد أحمد بن بشر المروزي عنه كما نقله ابن أبي الحديد في شرح النهج فرغ منها سنة 1273 بقرية كفرى, ورسالة في فضل أمير المؤمنين عليه السلام الى غير ذلك من الرسائل, قال صاحب جواهر الحكم : والجميع نسجت العناكب عليها

 

أقول وروى السيد له جملة من شعره في الفخر والحماسة وفي مناسبات كانت في زمانه, وقال من قصيدة

 

رعـى الله أيـامنا بالنقى ولـيلتنا يـوم ذات الاثل
لـيالي تـحمد ظـلماؤها ويشكر فيها المساء الاصل
ليالي بيض بوصل الحسان ويومي رطيب بظل أظل


قال يذكر أباالفضل العباس بن علي عليهما السلام

 

ضـمائر فـيها الـبين والهم نافث تـهـيجها لـلـحادثات حـوادث
وقـائع فـي أثـنا وقـائع لا يعي لـها غـابر حـتى يوافيه حادث
وأعظمها وقعا لذي اللب في الحشى اذا ضـاع موروث وأعوز وارث
سـأرمي بـها دوا يـضح فجاجه ولـم يـمش فـيه للسحاب نوافث
اليك أبا الفضل الرضا زمت العلا حـدائجها والامـر لـلامر كارث
أأنـساك يوم الطف والخيل تدعي  فـينحط عـريد ويـرعد لاهـث
صليت لظاها دونك الشوس تدعي  بـأيامها والـخطب للخطب عائث
ويـوم دعـتك الهاشميات والحشى تـلاعب فـيه نـافخ الحر عابث
ونـادى مـناديها هل اليوم فارس عـصته العوالي والسيوف النوافث
وكـل جـسور يولد الموت صوته اذا صـاح لـبته المنايا الغوارث
فـأخمدت مـن هيجائها كل مرجل  يـقر لـك الـجمعان انك حارث
ورثـت مـن القوم الذين وصاتهم  اذا أمـحل الـعامان غوث وغائث
ترى حلمهم تحت الظبا غير طائش وخـطوهم بـين الـقنا مـتماكث


 


 ادب الطف ـ الجزء السابع286_ 287 *

14-03-2011 | 03-24 د | 966 قراءة


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net