الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1278 - 04 ربيع الأول 1439هـ - الموافق 23 تشرين الثاني 2017 م
الشّهادة والإمامة

كلمة سماحة الإمام الخامنئي لدى لقاء العاملين على إقامة مؤتمر تكريم السيّد مصطفى الخمينيمسؤولية أئمّة الجمع الصّعبة والمهمّةخصائص المبلّغ (7)مراقباترضى الله عزّ وجلّمراحل الإعداد والاصطفاء بين مريم والزهراء عليهما السلامأهمُّ الأشياء لطالبِ القُرْبِ، الجدُّ في تَرك المعصية
من نحن
 
 

 

زاد المناسبات

المناسبة: فتح مكة_ 20 رمضان
الموضوع: فتح مكة

تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

التاريخ: 20 رمضان

قال الله تعالى: ﴿لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاء اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِن دُونِ ذَلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا1

قالوا إن الله تعالى أرى نبيه صلى الله عليه وآله وسلم في المنام بالمدينة قبل أن يخرج إلى الحديبية أن المسلمين دخلوا المسجد الحرام فأخبر بذلك أصحابه ففرحوا وحسبوا أنهم داخلوا مكة في عامهم ذلك، فلما انصرفوا ولم يدخلوا مكة قال المنافقون ما حلقنا ولا قصّرنا ولا دخلنا المسجد الحرام فأنزل الله هذه الآية وأخبر انه أرى رسوله صلى الله عليه وآله وسلم الصدق في منامه لا الباطل وأنهم يدخلونه بعد سنتين وفي السنة الثامنة للهجرة ازدادت قريش يقيناً وأدركت أن شروط صلح الحديبية لم تكن في صالحها ووجدت نفسها لوحدها في المعركة وستكون في يوم قريب وسط بحر إسلامي جارف.

وفي شعبان اعتدت قبيلة بني بكر حليفة قريش على خزاعة حليفة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وداهمتها في ديارها بدعم تام من قريش رجالاً وسلاحاً وأوقعت العديد من القتلى.

بعثت خزاعة عمرواً بن سالم إلى الرسول مستنجدة على الغادرين وعارضة تفاصيل العدوان.

تأكد الأمر للنبي صلى الله عليه وآله وسلم فعزم على أمر لم يشأ أن يكشفه حرصاً على السرية فقريش قد نقضت العهد والصلح حقق أهدافه.

ألتفتت قريش على أنها غير قادرة اليوم على مواجهة قوة المسلمين.أرسلت أبا سفيان علَّه يعيد الأمور إلى مجاريها كما كانت.رفض النبي صلى الله عليه وآله وسلم ما عُرض عليه ولم تنفع الوساطات فعاد أبو سفيان إلى مكة وقد فشل مسعاه.

الفتح المبين
بأمر من النبي تهيأ المسلمون للحرب دون أن يعرفوا الوجهة والنبي صلى الله عليه وآله وسلم يطلب العون من الله: "اللهم خذ العيون والأخبار عن قريش حتى نبغتها في بلاده". لقد قرر النبي استئصال رأس الوثنية واكتساحها وحرص على كتمان الأمر ليبقى عنصر المفاجأة حاسماً فلا تستطيع قريش مقاومة أو دفاعاً لتحقن الدماء.

تحرك الجيش بشهر رمضان والقائد هو الرسول والعدد عشرة آلاف رجل وعميت الأخبار عن قريش.

طوقت مكة وأمر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كل مسلم أن يوقد ناراً فتحول ليل الصحراء إلى نهار وانهارت حينئذ معنويات قريش وأدركت الأغلبية العظمى أنه لا جدوى من المقاومة فدخلت دُورها ومسجدها وأغلقت أبوابها واستسلمت أمام الزحف.

دخلت قوات المسلمين من جهاتها الأربع بأمر الرسول صلى الله عليه وآله وسلم تحسباً لأي طارئ مع حرص النبي صلى الله عليه وآله وسلم على أن لا تراق قطرة دم.فها هو يخلع سعد بن عبادة ويعطي الراية لعلي لأنه توعد قريشاً: "اليوم يوم الملحمة، اليوم تسبى الحرمة.وينادي علي عليه السلام اليوم يوم المرحمة، اليوم تصان الحرمة".

دخل النبي صلى الله عليه وآله وسلم مكة. وقف على باب الكعبة بعد أن طاف خطب: "يا معشر قريش ما ترون أني فاعل بكم؟ قالوا:خيراً، أخ كريم وابن أخ كريم قال: اذهبوا أنتم الطلقاء"2.

وتتهاوى الأصنام بهذا الإعلان ويكسب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم القلوب وفتح النفوس على الإسلام فلم يكن على قريش أن تقبل بمصيرها الذي آلت إليه وهي سيدة العرب لو لم تعامل هذه المعاملة السلمية فتقبل على الإسلام طائعة وتحمل رايات الجهاد ويسقط في العشرين من شهر رمضان أقوى حصون المشركين بل عاصمتهم الأكثر تحجراً وتصدق الرؤيا.
* زاد المناسبات -المركز الإسلامي للتبليغ، ط1: كانون الثاني 2009م - 1430هـ، نشر جمعية المعارف الإسلامية الثقافية، ص: 181-184.


1-الفتح: 27
2- الشيخ االمنتظري – دراسات في ولاية الفقيه وفقه الدولة الإسلامية- ج 2 – مكتبة أهل البيت عليهم السلام – ص 5

 

13-03-2010 | 15-04 د | 2462 قراءة

الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net