الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1455 02 شهر رمضان 1442 هـ - الموافق 15 نيسان 2021م

سِمة العفو في شهر الله

مراقباتشهر رمضان قاعة الضيافة الإلهيّةالوَرَع أفضَلُ الأَعمَالسُلوك المؤمِنمراقباتفَلا مَنْجَى مِنْكَ إلاّ إِلَيْكَمراقباتالمعُافَاة في الأَديانِ والأَبدانمراقبات

 
 

 

التصنيفات » قدوة المبلغين
ترسيخ الثقة بين الناس والحكومة الإسلاميّة
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق



بصفتكم مبلِّغين للدين، يجب عليكم توفير أجواءٍ تنقض ما يريد العدوُّ تحقيقَه، كما فعلتم في أيّام الثورة وملأتم أرجاء البلد كلّها بندائها، وضحيّتم أثناء الحرب المفروضة بكلّ وجودكم في سبيل تعبئة عموم أبناء الشعب، وفي سبيل الدفاع عن حدود البلد وعن الثورة. وفي فترة ما بعد الثورة، كانت لكم مشاركة فاعلة أينما استوجبت الحاجة إليكم، وحيثما شعرت الحكومة والمسؤولون بضرورة وجودكم. عليكم أن تنتشروا كالملائكة الإلهيّين في أرجاء البلاد وبين الناس، واعكسوا في كلّ مكان ما تشعرون به هنا من مشاعر الثقة والسكينة والوحدة والوفاق والتعاطف والمودّة. إنَّ بلدَنا مستقرٌّ بحمد الله، والحكومةَ مستقرّةٌ، والمسؤولين أمناء وموضع الثقة، وحريصون، ويعملون بجدٍّ وإخلاص، وقد كانت وستبقى رعاية بقيّة الله (أرواحنا فداه) تحرسنا بفضل الله، وقد كانت وستبقى يد العدوّ قاصرةً بإذن الله -على الرغم من كلّ جهودها الحثيثة- عن الشعب وهذا البلد.

(من كلامٍ للإمام الخامنئيّ (دام ظلّه)، بتاريخ 24 شعبان 1419ه)

24-12-2020 | 02-20 د | 276 قراءة


 
صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net