الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1435 – 10 ربيع الثاني 1442 هـ - الموافق 26 تشرين الثاني 2020م

الأخوّة... وصيّة الإمام العسكريّ

التبليغ في عهد حاكميّة الإسلام خيار الآخرةمراقباتسُلوك المؤمِنمراقباتفَلا مَنْجَى مِنْكَ إلاّ إِلَيْكَمراقباتالمعُافَاة في الأَديانِ والأَبدانمراقبات

 
 

 

التصنيفات » قدوة المبلغين
واجب الدعاة في مواجهة الثقافة الغربيّة
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق



الفكر الماركسيّ الإلحاديّ عجز في المدى الطويل عن تقليل شأن المعارف الإسلاميّة في العالم، ولم تكن له إلّا جولةٌ أخفق من بعدها. وكذا الحال أيضاً بالنسبة إلى مباني الغرب وثقافته الحاليّة التي تقف في مواجهة معارف الإسلام وأحكامه في كثير من المواقف والميادين، لكن على نحوٍ آخر، وعن طريقٍ آخر، فهي أيضاً غير قادرة على الانتقاص من حلاوة معارف الإسلام وأحكامه؛ فالإنسانيّة اليوم متعطّشة إلى الإسلام. إنّني أؤيّد المقولة التي طرحها بعض المفكّرين بأنّ «القرن الميلاديّ المقبل سيكون قرنَ الإسلام»، وهو ما تؤيّده تجاربنا ونظرتنا إلى الساحة العالميّة، لكن بشرط أن نتمسّك -نحن دعاة الإسلام- بواجباتنا، فنحن إذا أدّينا ما علينا من الواجبات تغدو الأرضيّة مهيَّأة. هذا مضافاً إلى ما تتّسم به المعارف الإسلاميّة من قدرة على ترسيخ جذورها في أعماق القلوب في أرجاء العالم كلّه.

(من كلامٍ للإمام الخامنئيّ (دام ظلّه)، بتاريخ 28 محرّم 1419ه)

28-10-2020 | 19-47 د | 153 قراءة


 
صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net